الأربعاء, مايو 24, 2017
الرئيسية / الطيور / اللقلق الأبيض(Ciconia ciconia)

اللقلق الأبيض(Ciconia ciconia)

اللقلق الأبيض(Ciconia ciconia) أو بلاّرج أبيض في الجزائر والمغرب أو أبو سعد في بلاد الشام ، هو طائر من الطيور الخواضة ذات الأرجل الطويلة التي تنتمي لفصيلة اللقلق، ولون ريشه أبيض تماما إلا نهاية أطراف أجنحته فهي سوداء بينما السيقان والمنقار فهما أحمر اللون. وهو طائر ضخم يصل طوله إلى 100-125 سم ويصل طول جناحه إلى 155-200 سم والوزن يصل إلى 2.3 -4.5 سم. وله سلالتين مختلفتين من ناحية الجسم، إحدهما توجد في شمال أوربا حتى فنلندا، وشمال غرب أفريقيا(الجزائر، تونس، المغرب)، وجنوب غرب آسيا (من شرق كازاخستان حتى الجنوب). وهو من الطيور المهاجرة القوية حيث يستطيع أن يصل إلى المنطقة الاستوائيةو أفريقيا جنوب الصحراء أو أفريقيا السوداء وحتى أفريقيا الجنوبية وشبه القارة الهندية جنوبا. وأثناء هجرته من أوربا إلى أفريقيا لا يمربالبحر الأبيض المتوسط إنما ببلاد الشام في الشرق، ومن خلال مضيق جبل طارق في الغرب. والسبب في هذا حاجته إلى تيارات حرارية لا تتكون من خلال البحر. وأثناء حركته في البرية يمشي ببطء ولكن بلا توقف. وهو مثل كل اللقالق باستثناء جنس أبو سعن فهو يطير ورقبته ممدودة إلى الأمام.

اللقلق هو من اللواحم، ويتغذى على مجموعة من واسعة من الطيور الصغيرة و الثدييات الصغيرة من الحشرات والزواحف والبرمائياتوالأسماك. والمواد الغذائية أغلبها من الأرض، وتجمع من النباتات القصيرة داخل غطاء وكذلك المياه الضحلة. ويعيش بمفردة ولا يكون رابط مع شريك طوال الحياة. ويبنى اللقلق سواء كان ذكرًا أو أنثى عشه من العصى (الأعصاء)، وبعد سنوات من الإستخدام يصبح عشًا كبيرًا.وتضع أنثى اللقلق أربع بيضات مرة واحدة في العام، ويخرج صغارها في نفس اللحظة من البيض بعد 33-34 يوم. ويقوم الزوجان بحضانة وتربية صغارهم معًا، وينفصل الصغار عن العش بعد خروجهم من البيض ب58-64 يوم، ويقوم آبائهم بإطعامهم بعد ذلك بفترة من 7 إلى 20 يوم.

وقد صُنف اللقلق من بين الطيور الغير مهددة من قبل الاتحاد العالمي للحفاظ على الطبيعة ومواردها . وقد أضر تقليل الغابات طوالالعصور الوسطى باللقلق، ولكن التغيرات في الممارسة الزراعية والتحول إلى الصناعة في القرن التاسع عشر وبداية القرن العشرين كان سببًا في قلته في بعض الأماكن وحتى انقراضه في بعض الأحيان. وبفضل برامج الحماية في أنحاء أروبا تم تكرار استنساخ اللقلق فيهولندا والسويد وسويسرا وبلجيكا. وعدد الأعداء الطبيعيين قليل، ولكنه يمكن أن يحمل الطفيليات. ومما يلفت الإنتباه وجود أساطير عديدة حول اللقلق في الأماكن المختلفة التي يتواجد فيها. ومن أشهر تلك الأساطير أسطورة الأطفال الذين أحضرهم اللقلق.

هناك سلالتان من اللقلق الأبيض :

  • سلالة اللقلق الأبيض، ليينوس 1758 : أوروبا، شمال أفريقيا، غرب آسيا فصل الشتاء يقضيه في جنوب أفريقيا.

  • سلالة اللقلق الأبيض الأسيوي، سيفرتسوف 1873 : غرب آسيا الوسطى، تقضي فصل الشتاء في الهند.

  • اللقلق الأبيض الشرقي وهو نوع مميز وكان يعتبر نوع فرعي.

التصنيف والتطور

عرف اللقلق باسم Ardea ciconia وهو الاسم العلمي أطُلق على هذا الطائر من قبل عالم النبات السويدي كارولوس لينيوس صاحب الأثر التاريخي النظام الطبيعي في عام 1758. وفي عام 1760 صُنف هذا الطائر مع مجموعة جديدة أُطلق عليها Ciconia من قبل عالم الحيوان الفرنسيماثورن بريسون، وأصبحت هذه الفصيلة نوع من أنواع هذا التصنيف. وأصبح الاسم cǐcōnia باللغة لاتينية سواء أكان اسم فصيلة أو نوع ويأتي من كلمة اللقلق.

ويوجد نوعان فرعيان لللقلق، وهما Ciconia ciconia ciconia, عرف هذا النوع من اللقالق من قبل لينيوس في عام 1758 حيث يقضى هذا النوع وقته مروراً باوربا وحتي شمال غربافريقيا ومن أقصي غرب اسيا وحتي شرق أفرقيا ويقضي شتاؤه بشكل أساسي في جنوب الصحراء الكبري فى افريقيا وبعضهم يقضي شتاؤه فى الهند.

Ciconia ciconia asiatica ,أما هذا النوع فيتعبر نوع فرعي وقد اكتشف من قبل مؤرخ الطبيعه الروسى نيكولايسفرتزوي وذلك فى عام 1873 وهذا النوع يتكاثر فى تركستان ويقضي شتاؤه بين ايران والهند ويعتبر هذا النوع أكثر من باقي الأنواع الأخرى.

وقد صنفت فصيله (تصنيف) عائلة اللقالق من ناحية الفصائل الى ثلاث مجموعات بشكل عام .كما أن فصيله الCiconia ciconia تعتبر الآويه لكل من اللقالق النموذجيه والعديد من الاصناف الأخري مثل ال Mycteria ،Anastomus ،Ephippiorhynchus ، Jabiru ، Leptoptilos .بالإضافة الي تميز السبعة أنواع النموذجية عن باقي الانواع البيضا والسمراء الاخري بشكل اساسي من ناحيه حده المنقار واستقامته. كما أن كل من نوعى اللقالق المسمي ب Ciconia maguari والذي يعيش فى جنوب افرقيا و النوع Ciconia boyciana والذي يعيش فى شرق اسيا قد صنف من أحد أقرب أنواع اللقالق المذكوره سابقا. وقد إتضح من خلال كل من التحليل التهجيني الموجود فى الحمض النووي DNA وتسلسلات الجين ب الموجوده فى حويصله الميتوكندريا والخصائص السلوكيه بقرب الروابط التطورية فى اصناف الجيجونيا .

السجل الحفرى

قد تم العثور على حفريه خاصه باللقالق واللتى تتمثل في نهاية عظم العضد الأيمن لللقالق حيث تم العثور عليها فى العصر الموسينى فى جزيرة روزينجا فى بحيره فكتوريا الواقعه فى مدينةكينيا. وقيل بأن عمرها يتراوح بين 24 و26 مليون سنه وقد تندرج تحت الفصائل السمراء لنوع (C. nigra)او نوع (C. ciconia) والذي تحمل نفس نوع العظم والشبيه بهذه الحفريه بشكل كبير. كما وجدت ايضاً بقايا حفريات أخرى تعود لمنتصف عصر الموسينى حيث وجدت فى جزيره مابوكو.

الخصائص البدنية

تعد اللقالق من الطيور الضخمة كبيرة الحجم حيث يصل طولها بين 110 الى 115 سم.وعند وقوفها على قدميها يصل طوله مابين 115 الى 125 سم. وعرض أجنحتها يتراوح بين115 الى 215 سم، ووزنها من 2,3 الى 4,5 كجم. الا أن اللقالق المسنة تكون صاحبة أقدام وعنق اطول ومنقار أكثر حده وأطول من الأنواع الأخرى. وبشكل تقريبى تعتبر ذكور اللقالق أكبر من إناثها إلا أنه بصفة عامة فإنهما قريبي الشبه من بعضهما البعض بشكل أساسى. كما أن لون ريشها الطبيعي أبيض اللون الا ان الريش اللذي اعلى الجناح وريش الطيران أسود اللون، والسبب فى وجود الون الأسود على الريش هو مادة الميلانين الموجوده فى الريش. وفي بعض السلوكيات يلاحظ تضخم فى ريش الصدر. ولون القزحية إما أن يكون رمادى اللون او بني باهت، وماحول القزحية أسود اللون، ولون الأقدام والمنقار للطيور البالغة منهم أحمر اللون لامع. والسبب فى وجود اللون الأحمر هو وجود مادة الكاروتين الموجود فى غذائها. وقد تبين من خلال الأبحاث اللتى أقيمت على بعض المناطق فى اسبنيا أن مصدر الصبغة الحمراء هذه هو وجود مادة الأستازانتين الموجوده في إستاكوزا المستنقعات الحمراء وهو نوع من أنواع جراد البحر الذى يأتي الى هذه المناطق الصبغية وهو السبب وراء تكوين اللون الأحمر الباهت للأجنحة ومناقير الطيور الشابة فى المناطق الأخرى ايضا.

كما أن هذه الاجنحة الطويلة والواسعه تسمح لأنواع اللقالق الأخرى ان ترفرف فى الهواء بشكل منظم وبطئ حيث أنها تطير عن طريق مد عنقها الى الأعلى مباشراً وأقدامها الى الخلف مباشراً خلف زيلها كما أنها تسير أيضا بخطوط منظمة وهادئة وأيضا تمد عنقها الى الأمام.وعندما تريد ان تستريح تميل برأسها بين عنقها. ولو بحثنا بقرب عن تغير ريشها نجد أنها تغير جميع ريشها على مدار العام بأكمله.إلا أن الأولويه فى تغير الريش تكن لريش الطياران.

وعند خروج الصغار من البيض تكون مغطاه بريش رفيع نادر البياض وقصير وبعد مرور حوالي أسبوع يستبدل هذا الريش بريش صوفي أبيض اللون أيضا ولكنه اكثر كثافة من زي قبل. وفى نهاية الأسبوع الثالث يكتمل ريش الكتف وريش الطياران. كما أن منقار الصغير عند خروجه من البيضه يكون وردى اللون إلا أنه كلما ينمو يتحول هذا اللون الى الرمادي او الأسود. ويكون طرف منقاره الأسود بني اللون. وعند الولاده يكون ريش الطيور الصغيره يشبه ريش الطيور البالغه ولكن شعرها الاسود يكون بني اللون باهت، ومنقارها واقدامها تكون بنيه اللون باهته او حمراء.وعند حلول الظلام يتحول هذا اللون عادةً الى الأحمر او البرتقالى. وبعد مرور أول صيف على الطيور الصغيره يصل لون منقاريها الى لون مناقير الطيور البالغة الا ان بعضهم يظل أطراف مناقيره سمراء اللون ولكن اعتباراً من الصيف التاني يكون لون ريشها مثل لون ريش البالغين.

الفيديو هنا

شاهد أيضاً

طائر المينا هرب من الاقفاص وانتشر في بلادنا

المَيْنة الشائعة (الاسم العلمي: Acridotheres tristis) (بالإنجليزية: Common Myna) هو طائر صغير من الفصيلةالزرزورية. يتواجد في …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *